استراتيجية الأمن القومي الأمريكي: قراءة في الثوابت الاستراتيجية

Spread the love

حلقة النقاشية

نظم قسم الدراسات السياسية في مركز الدراسات الاستراتيجية/ جامعة كربلاء حلقته النقاشية الشهرية والموسومة (استراتيجية الأمن القومي الأمريكي: قراءة في الثوابت الاستراتيجية) يوم الأربعاء الموافق 27/كانون الأول/2016 وعلى قاعة المركز. ترأس الجلسة أ. م. د. حسين احمد السرحان / رئيس قسم الدراسات السياسية وبحضور مدير مركز الدراسات الاستراتيجية أ.م.د. خالد عليوي العرداوي والباحثين في المركز.

تضمنت الحلقة النقاشية عرض لورقتين بحثيتيين. وسمت الورقة البحثية الأولى بعنوان (استراتيجية الأمن القومي الأمريكي: قراءة في الثوابت الاستراتيجية تجاه الشرق الأوسط) للباحث في قسم الدراسات السياسية م. م. حسين باسم عبد الامير.. والتي استعرض فيها استراتيجية الولايات المتحدة الاميركية خلال مختلف الحقب والإدارات السابقة وعقد مقارنة بينها وبين إستراتيجية إدارة الرئيس ترامب الحالية. وخلُصت الورقة البحثية الى  ان الاستراتيجيه الامريكيه تجاه الشرق الاوسط لم يطرأ عليها اي تغير على الإطلاق. اذ ان ثوابت السياسه الخارجيه الامريكيه التي كانت متبعة من قبل الادارات الامريكيه السابقه ما زالت على حالها تماما.

أما الورقة البحثية الثانية كانت بعنوان (الصين في استراتيجية الامن القومي الامريكي 2017) للباحث في المركز م.م. مؤيد جبار حسن .. والتي اكد فيها بأن الصين تحتل موقعا متميزا على الساحة الدولية ، بفعل النمو المضطرد لتأثيرها الاقتصادي والسياسي والثقافي ، داخل اقليمها ودوليا ايضا . لذا لم يفت الاستراتيجي الامريكي ان يشير لها ، في نص استراتيجية الامن القومي لعام التي اعلنها الرئيس الاميركي دونالد ترامب ، كمنافس قوي للولايات المتحدة الامريكية ومصالحها في العالم. وسيصدر عن الحلقة كراس يتضمن الورقتين البحثيتين.