حقوق الشهداء في العراق بين النص القانوني والتطبيق

 

عقد قسم الدراسات القانونية التابع لمركز الدراسات الاستراتيجية، بالتعاون مع مؤسسة الشهداء فرع كربلاء المقدسة، ندوته العلمية الخامسة، بتاريخ 8 نيسان 2019، بعنوان (حقوق الشهداء في العراق بين النص القانوني والتطبيق)، على قاعة المؤسسة. حيث ادار الجلسة الدكتور سعدي الابراهيم، وطرحت فيها ورقتان بحثيتان، الاولى للدكتور حيدر الغزي (المعوقات التي تقف بوجه عمل مؤسسة الشهداء)، والثانية للباحث م.م حوراء الياسري (الاليات الاكاديمية لمعالجة المعوقات التي تعترض عمل مؤسسة الشهداء).

وقد حضر الندوة الاستاذ الدكتور خالد العرداوي، مدير المركز، والسيد علي العرداوي مدير مؤسسة الشهداء. فضلا عن جمع غفير من الاساتذة وكوادر المؤسسة والمعنين بالموضوع.

وبعد مناقشات ومداخلات مستفيضة، خرجت الندوة بجملة من النقاط ، ابرزها :

1 – ان مهمة الدفاع عن حقوق الشهداء هي مسؤولية جماعية، ولا يمكن ان تختص بها مؤسسة لوحدها.

2- ان تعمل المؤسسة على نشر الوعي بين الفئات المستفيدة . حول طبيعة عملها وحدود قدراتها، ومسؤولياتها.

3 – ضرورة ان تعدل القوانين العراقية بحسب حاجة المؤسسة . اي ان تساير التطورات التي ترافق ظروف عمل المؤسسة .

4 – من اللازم ان تضع الدولة، سياسات عامة متنوعة لمعالجة المشاكل التي تعاني منها البلاد، مثل الفقر والبطالة، وملف الارامل والايتام، وغيرها … .

5 – من المهم جدا ان تتجه، مؤسسة الشهداء نحو جانب الاستثمار، كي تجد لها ابواب لتمويل نشاطاتها .

6 – لابد ان يكون لمؤسسة الشهداء، علاقات متينة مع المنظمات المعنية بحقوق الانسان ، سواء اكانت محلية ام اقليمية ام دولية، كي تستفاد المؤسسة من تجارب تلك المنظمات، وتوظف خبراتها وقدراتها لتطوير عملها.

7 – شيء مهم ان تعمل مؤسسة الشهداء على تطوير كوادرها، بما يتناسب وحجم المهمة التي تقوم بها .

8 – يجب، ان تطبق جميع النصوص القانونية الخاصة بعمل مؤسسة الشهداء، وتزول العقبات التي تعترض طريقها .

9 – انشاء نصب ورموز، تخلد الشهداء وتحيي ذكراهم، في الشوارع الرئيسة لكل مدينة عراقية، وذلك جزء من التكريم المعنوي لهم .

10 – تشكيل لجان من قبل مؤسسة الشهداء في محافظة كربلاء المقدسة، والمراكز البحثية في المدينة، بالأخص مركز الدراسات الاستراتيجية التابع لجامعة كربلاء ، لنقد القانون و وضع مقترحات علمية في سبيل تعديله، ورفعه الى صناع القرار للإفادة منها .

11 – من المفيد جدا، ان يتم التنسيق بين مؤسسة الشهداء، و وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في البلاد، من اجل الايعاز الى طلبة العلم، لوضع رسائل واطاريح جامعية، تتناول عمل مؤسسة الشهداء وتفرعاتها في مختلف مدن العراق.